الاثنين، 15 ديسمبر، 2014

شمس شتائي







أقبل الشتاء



وتكوم جليده في روحي



أغلقت الطرق لقلبي



وأوصالي ترتجف شوقا



لشمسكِ الدافئة



أحتاج لهيب مشاعركِ



أن تكون جمراً



يذيب جليد الغياب



ياشمس شتائي



أشرقي وبثي الدفء في روحي



عانقيني بجنونكِ



دعي خيوطكِ تتسلل بين مساماتي



لتعود نبضاتي للخفقان



مرري كفيكِ على جسدي



لتلهبيني بنار حنينكِ



طال غيابكِ عني



وسمائي ملبدة بغيوم الأحزان



وطيوري غادرت أوكارها



هاجرت تبحث عن الدفء



فمتى تشرقين من جديد



ليعود فصل الربيع



حين يبتسم ثغركِ



تحلق فراشاتي



وتعود أطياري



وتنمو زهور الشوق في أوردتي



أحتاجكِ بكل عنفوانكِ



بكل سطوتكِ



فأنتِ عنوان الحياة



وضوء قلبي



ياشمسي أشرقي من جديد



فكلي ينتظر عناقكِ







الإثنين 23/2/1436 15/12/2014



الحادية عشر وثلاثون دقيقة صباحاً





الرياض
 
ف . ج