السبت، 30 مايو، 2015

صمت


 

 

تحت شجرة عارية

 

تساقطت أوراقها

 

وحملتها رياح الخريف

 

قبعت على شاطيء الحنين

 

شفاه صامتة

 

وسكون يلف الكون

 

وموجات المد تناديني

 

تسألني أن أحكي لها قصتي

 

أن أكسر لحظات صمتي

 

أن أبوح بمكنون روحي

 

حاولت

 

وحاولت

 

ولكن الشفاه تأبى الحديث

 

والحروف تمارس طغيانها

 

تعاندني

 

وسطوري تشتكي الجفاف

 

ترى هل طال فصل الخريف؟؟

 

في أعماقي ضجيج حنين

 

لهفة عشق لم يمت

 

جنون مشاعر

 

نشوة عشق

 

وتفاصيلك لم تبرح ناظري

 

ولكنه الصمت

 

يسيطر على كل شيء فيني

 

أبحث عن ثورة

 

تحطم قيود السكوت

 

ثورة توقدها ابتسامتك

 

ثورة عنوانها طهركِ

 

ثورة رمزها حروف اسمكِ

 

فمتى تحين؟؟

 

لتنتهي رحلة صمتي

 

وأعود إليكِ بجنوني

 

بطفولتي وشيخوختي؟؟

 

لازلت كما عهدتني

 

متيم

 

عاشق مجنون

 

طفل في جسد كهل

 

لازلت أكره التقيد بأوامر العقل

 

لازلت أحب الخروج عن المألوف

 

فقط أريد من يتغلغل في أعماق

 

ليشعل رماد بركاني الخامد

 

فتثور حممي من جديد

 

لأغير ملامح كل ماحولي

 

وأرسمكِ بحروفي

 

وأحرق كل شيء

 

يمنعني من الوصول إليكِ

 

فتعالي ياغيداء الروح

 

واخترقي حاجز صمتي

 

فقد حانت ثورة العشق

 

 

 

 

 

السبت 12/8/1436         30/5/2015

 

 

الساعة العاشرة وخمس دقائق صباحا

 

 

الرياض